انتظم اليوم الملتقى الإقليمي للعنف الاقتصادي المسلط على المراة العاملة بالقطاع الفلاحي و يضم هذا الملتقى 4 ولايات سيدي بوزيد القيروان قفصة و القصرين،و يهدف هذا الملتقى لايجاد حلول للوضعية التي تعيشها المرأة الفلاّحة بحضور ممثلي المنظمات الوطنية و عدد من مكونات المجتمع المدني.

و سيتم في ختام هذا الملتقى وضع مخطط عمل يقع تفعيله لاحقا لخلق ما سمي بلوبي الضغط من أجل تحسين وضعية المراة العاملة في القطاع الفلاحي.

 

لقراءة المقال كاملاً أنقر هنا